تعد شينا باركس معجزة موسيقية بسبب موهبتها، يرسلها برنامج ايه. إن. تي (المواهب الطبيعية المتقدمة) إلى المدرسة الثانوية مبكراً بثلاث سنوات، حيث تضطر إلى مواجهة مشاعر الاستياء من الطلاب الأكبر سناً وأن تندمج معهم.