تدور أحداث الفيلم حول طفل في العاشرة يتركه والديه كثيرا لانهماكهما في العمل إلى جانب مضايقة زميله بالمدرسة له، على الجانب الآخر يخلق ذلك الطفل من وحي خياله كوكب يسميه درول، ويخلق به شخصيات من وحي خياله أبرزهما شاركبوي ولافاجيرل، ويدخل معهما في مغامراتهما الوهمية، وذات يوم تنشب عدة كوارث طبيعية ويظهر شاركبوي ولافاجيرل فعليا بمدرسة الطفل، ويصطحباه معهما إلى كوكب درول من أجل إنقاذ ذلك الكوكب من بطش الظالمين.