تدور احداث الفيلم حول البحر الشرقي الذي كان يسوده السلام تحت حكم الملك التنين، لكن كل هذا كان على وشك التغيير عندما يتم تحرير الأخطبوط أوتشو من المنفى حيث يطلق العنان لكي ينتقم من المملكة.