تتحدث القصة عن الفتاة ذات العشر أعوام تشي "الأتعس حظًّا في اليابان" التي تدير مطعم عائلتها، بينما والدها الجانح العاطل ووالدتها منفصلان عن بعضهما. تبدو مجريات القصّة محزنة، لكنها في الحقيقة مضحكة

رابط التحميل إضغط هنا