إنه عيد ميلاد آنا, وإلسا وكريستوف وسفن وأولاف يحضرون الحفلة كمفاجأة لآنا. تذهب إلسا لإيقاظ آنا وتخبرها ان تتبع الخيط لتصل إلى الهدايا ولكنها أصيبت بالزكام وكلما عطست صنعت كرات صغيرة من الثلج غير ناطقة تسمى ألا ودون ان تنتبه انها تفعل ذلك. وكانوا الألا يردون اكل الكعكة وكريستوف وسفن يحاولان منعهم من ذلك. تبدأ إلسا ان تتعب اكثر فتطلب منها آنا ان تعود للمنزل لترتاح ، ولكن إلسا ترفض وتخبر آنا انه لا يجب عليهما التوقف. بينما كريستوف وسفن يطاردان الألا داخل القصر ، وفجأة تلاحظ آنا ان إلسا حرارتها عالية جدا وانها اصيبت بحمى . تعود معها إلسا إلى المنزل وتعتذر لها ؛ لأنها لم تكمل لها حفلة عيد ميلادها وعندما دخلوا القصر وجدوا كريستوف وسفن وأولاف والألا قد حضروا حفلة عيد الميلاد كمفاجأة لآنا . فيأتي ميعاد ان تنفخ إلسا في البوق بمناسبة عيد ميلاد آنا ولكنها تعطس فيه فتذهب كرة الثلج الكبيرة إلى الجزر الجنوبية وتقع على هانز . ثم يأخد كريستوف وسفن الألا إلى قصر إلسا الجليدي مع دعبول وحشها الضخم نتيجة كثرة عددهم.