نظرًا لسوء الأحوال الجوية يضطر سبنسر وشقيقته للانتظار في المطار حتى تتحسن الأحوال؛ ويستطيع السفر لقضاء عطلة عيد الميلاد برفقة والدهما، وإذا بهما يجدان نفسهما وسط مجموعةٍ من الأطفال شديدي التهور والمشاكسة، لتبدأ من هنا العديد من المغامرات والمفارقات تحدث لهما.