يحكي المسلسل قصة نجمة، أميرة بعد ومملكة ميوني وملكتها المستقبلية ووحيدة أبويها ذات الأربعة عشر عامًا، والتي يتم إرسالها للأرض كنوع من التدريب من قبل أبويها على أستخدام عصاها السحرية وتوظيفها بشكلٍ صحيح بعد أساءة إستخادمها لها عقب تسلمها في عيد مولدها الرابع عشر حسب تقاليد ميوني، لتنضم نجمة لمدرسة إكو كريك المتوسطة، للتلقى دراستها كفتاة عادية وتعيش مع مرافقها طوال أحداث المسلسل ماركو دياز في منزل عائلة دياز. تتابع أحداث المسلسل ما يحصل لنجمة عقب إرسالها للأرض، والمغامرات المختلفة التي تخوضها برفقة صديقها ماركو، وتدريباتها المختلفة على يد جلوسوريك مدرب أميرات وملكات ميوني اللواتي آتو من قبلها.